حقائق طريفة داخل أجسامنا

الشعر



الشعر - Hair



يحتوي رأسنا في المتوسط علي مائة ألف شعرة, كما يحتوي جسمنا علي أكثر من خمسة ملايين شعرة, فالشعر يغطي جسمنا بالكامل تقريباً ما عدا شفاهنا, و كفوف أيدينا, و أسفل أقدامنا, و يكون متوسط عمر شعر الحاجب عشرة أسابيع, بينما عمر شعر الرأس خمس سنوات. و ينمو شعرنا في المناخ الدافئ أسرع منه في المناخ البارد, و يستطيع الأطباءء معرفة عمر إنسان و نوعه و حالته المرضية من تحليلهم لشعرة واحدة منه, و لكل إنسان منا بصمة أصابع مختلفة حتي عن توأمه.




العضلات



العضلات - Muscle



بواسطة العضلات نكون قادرين علي أداء العديد من المهام, فنحن حينما نتحدث مثلا فإننا نستخدم ما يقرب من اثنتين و سبعين عضلة!, و ليس كل العضلات نستطيع التحكم بها, فهناك تلك العضلات اللاإرادية و التي تعمل من تلقاء نفسها, مثل عضلة القلب و المعدة, و في بعض الأحيان قد تنكمش عضلاتنا عند حدوث بعض الإجهاد لها, و هو ما يطلق عليه الشد العضلي.



الأظافر



كما أن أظافرنا لا تتوقف عن النمو و كذلك انوفنا و اذاننا طيلة فترة حياتنا .!



الرئتان



الرئتان - Lungs



أما التنفس فيتم عن طريق الرئتين, و الرئة اليسري تكون أقل في الحجم من الرئة اليمني لكي تعطي مكاناً للقلب الذي يقع بجانبها لكي يؤدي عمله علي أكمل وجه, و يحتاج الأطفال و صغار السن ضعف كمية الأكسجين التي يحتاجها رجل في الثمانين, و يتنفس النساء و الأطفال بصورة أسرع من الرجال.



القلب



القلب - Heart



و القلب هو تلك المضخة التي تضخ الدم لكي يسري داخل أجسامنا, و تبلغ عدد ضرباته في العام الواحد أكثر من ثلاثين مليون ضربة, و يكفي دقيقة واحدة لكي تتجول خلية من خلايا الدم الحمراء داخل جسمنا كله.



المعدة



المعدة - Stomach



أما المعدة فهي التي تقوم بهضم الطعام لكي يحصل الجسم علي طاقته, و في خلال حياتنا يستهلك الفرد الواحد ما يقرب من خمسين طناً من الطعام, و يعيش أكثر من سبعمائة نوع من البكتيريا المتطفلة داخل مِعَدِنا و أمعائنا, و يستطيع الإنسان العيش بدون طعام لمدة شهر كامل, و لكنه لا يستطيع الاستغناء عن الماء أكثر من أسبوع.



الأصابع





و من الطريف أن بصمات أصابع دب الكوالا الكسول تتشابه إلي حد بعيد مع بصمات أصابع الإنسان, و لا يستطيع التمييز بينها سوي عين خبير.

عن الكاتب

Mohamed Ghorab

ناشر و محرر

محمد غراب، مؤسس موقع غراب، مدون تقني، جِدني علي FacebookTwitter وGoogle+.

إرسال تعليق