من فضلك قم بتعطيل أداة Ad-Block، تفضل بزيارة صفحة دعم الموقع

حاجز الاحترام مطلب اساسي لاستمرار العلاقات

الانسان بطبيعته كائن اجتماعي تكون لديه رغبة مُلحّة في خوض العلاقات المختلفة مع الاشخاص المحيطين به, تتنوع هذه الصداقات بين علاقات اجتماعية اساسية مثل الزمالة والصداقة والنسب وبين علاقات الدم مثل القرابة والمصاهرة وما إلي ذلك, وكلمة سر استمرار اي علاقة هي “الاحترام” الذي لابُد وان يكون متبادل بين الطرفين …

هناك العديد من الخواص التي من شأنها توطيد العلاقات المختلفة بين اي اثنين آدميين علي وجه الأرض, هذه الخواص ضروري وجودها لكي تستمر هذه العلاقة, فالحب وحده لا يكفي لإقامة علاقة بين فردين مختلفين لكي يصبحوا روحاً واحدة, فهناك حاجزاً من الاحترام وجب وضعه من قِبَل الشخصين حتي لا يتعدى منهم علي حقوق الآخر.

يجب علي كل فرد احترام خليله احتراماً كاملاً له ولآرائه واحترام شخصيته حتي يبادلك هذا الفرد الآخر نفس الاحترام الذي يساهم في ارتقاء العلاقة واستمرارها دون مشاكل, بينما اذا كسر احداً حاجز الاحترام بتعديه علي الآخر بأي شكل من اشكال التعدي بالقول او بالفعل فعليه تحمل نتيجة ذلك, حيث انه ليس من الصحيح ان يتعدي شخصاً علي كرامة شخص آخر بحجة صلاحياته عليه اياً كان صديق وله حق الصداقة او حتي اخاً او اباً او ابناً, فالاحترام وجوده ملازماً للعلاقات امراً لا جدال فيه كحاجة البنيات لمواده المختلفة فلا يجوز استخدام الأحجار والاستغناء عن الاسمنت او العكس, فكلاهما يمثل الحب والاحترام لبناء علاقة ناجحة.

عليكم بإبداء الاحترام والتقدير قبل المجاهرة بالحب, ان الحب ليس بالقول فقط انما يحتاج كل فرد ان يشعر بالاحترام امام نفسه وأمام ذويه من اصدقاءه وأحبابه حتي يشعر بالأمان والطمأنينة والاستقرار لتستمر الحياة الطيبة المنشودة.

انسخ كود الشكل الذى تريده وضعه فى تعليق
اذا كنت لا تملك حساب على بلوجر قم بإختيار التعليق باسم " مجهول " , مزيد من المعلومات من هنا

هناك 8 تعليقات:

  1. عندك حق فعلا بس هو فين الاحترام بين البشر ،وفين التقدير والوفاء ، اتمنى من الله وجوده والشعور به والتمسك ايضا به

    ردحذف
  2. الاحترام هو سبب استمرار اي علاقه في الدنيا

    ردحذف
  3. @ غير معرف : أجل أنا كذلك اشعر بحالة من عدم الاحترام بين الكثير من الناس بشتي صِلاتهم وأتمني وكلي ثقة في الله إن يعود الاحترام والوئام والمحبة بين الناس.

    @ علاء سلام : اوافقك الرأي, الاحترام المتبادل هو سر استمرار أي علاقة في الدنيا, وان الاحترام يتبدد بكثرة تجاوز احد الطرفين وخوضه في كرامة الآخر ولذلك إذا وددنا الحفاظ علي علاقتنا بشخص علينا احترامه لكي يحترمنا, وإذا كان احد الأطراف يتحمل قلة احترام الآخر له لأي سبب كان خوفاً أو تقديراً أو أي شئ فهو يتبدد مع مرور الوقت ويتحول لعدم احترام متبادل.

    ردحذف
  4. كلامك اكيد طبعا . اساس اى علاقع . اخوه , صداقه , ارتباط , حتى بين الاب و ابنه كما ذكرت فى الاساس مبنيه على الاحترام المتبادل .
    و اتذكر قول والدتى دائما " احترم اخوك الصغير عشان يحترمك "
    :d .
    مقال جيد . شكرا لك

    ردحذف
  5. @ islam atef : دعني احترم عقلية الفاضلة والدتك في قولها, نعم عليك احترام أخوك الصغير حتي يتعلم منك ومن باقي افراد الأسرة ان هناك شئ اسمه الاحترام وبالتالي سوف يعاملك بالمثل, لأن التربية او التأقلم كالمرآة التي نقف أمامها, ما سوف نراه ما سوف نفعله في المستقبل.

    ردحذف
  6. أحمد الوكيل18 أكتوبر 2010 11:35 م

    يا أستاذ محمد

    عرفت الفرق بين اهل الريف وأهل الحضر

    هذا الموضوع مرتبط بموضع غريب فى وطنى

    الحضارة والتقدم ادت الى انقراض الكثير من القيم التى مازالت باقية فى الريف

    ردحذف
  7. @ أحمد الوكيل : أتفق معك فيما قلته, فتباً للعولمة التي ساقتنا لهذا الطريق الذي يتسم بأنه طريق ذهاب لا إياب.

    ردحذف
  8. بالاحترام نكون العلاقات الجميله

    ردحذف